شبكة الابداع والتفوق شبكه ثقافيه وتطويريه تهتم بكل مايهتم به المستخدم العربي
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  



شاطر | 
 

 فضل التوكل على الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وداعك حي
عضو جديد


عدد المساهمات : 3
نقاط : 9
تاريخ التسجيل : 02/05/2011

مُساهمةموضوع: فضل التوكل على الله    الإثنين مايو 02, 2011 12:31 pm

- التوكل على الله نصف الدين :

التوكل على الله من أفضل الأعمال القلبية بعد الإيمان واليقين، فلا يقوم الدين إلا على أساس التوكل، وقد أمرنا المولى تبارك وتعالى أن نتوكل عليه في طاعته وعبادته، فعلمنا سبحانه أن نقول في صلاتنا: ( إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ )

وعلمنا النبي صلى اللَّه عليه وسلم أن نقول بعد كل صلاة : ( رب أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ).

ويقول المؤمنون في دعائهم: ( رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ ) [التغابن: 4]، مقتدين في ذلك بالنبي الكريم شعيب عليه السلام، حيث يقول: ( وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ ) [هود: 88].

ولهذا قال ابن القيم :

الدين نصفان : عبادة، واستعانة ؛ فالعبادة هي الإنابة ، والاستعانة هي التوكل على الله.

2- والتوكل على الله تعالى من شعب الإيمان ومن سمات المؤمنين :

قال تعالى : ( وَعَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ ) [المائدة: 23]،

وقال تعالى إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ) [الأنفال: 2]، وقال تعالى: {وَمَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَى لِلَّذِينَ آمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ} [الشورى: 36]، وقال: {وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكِّلِ الْمُؤْمِنُونَ} [آل عمران: 122].

3- والله سبحانه وتعالى يكفي من توكل عليه من كل هم وسوء :

قال تعالى: ( وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ )، وقال: ( أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ )

والمعنى : فمن كان الله حسبه وكافيه وراعيه فقد فاز فوزًا عظيمًا، ولهذا كفى اللَّه إبراهيم في النار حين قال: ( حسبي الله ونعم الوكيل )، فصارت النار بردًا وسلامًا على إبراهيم، ( وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْرًا ) [الأحزاب: 25]، وذلك يوم الأحزاب، ونصرهم الله في مواطن كثيرة، سواء قاتلوا أم لم يقاتلوا، ( وَمَا النَّصْرُ إِلاَّ مِنْ عِندِ اللَّهِ )، وذلك حين استجابوا لله وتوكلوا عليه، قال تعالى: ( الَّذِينَ اسْتَجَابُواْ لِلّهِ وَالرَّسُولِ مِن بَعْدِ مَآ أَصَابَهُمُ الْقَرْحُ لِلَّذِينَ أَحْسَنُواْ مِنْهُمْ وَاتَّقَواْ أَجْرٌ عَظِيمٌ. الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ.‏ ‏فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ ) [آل عمران: 172- 174].

وفي الحديث : ( حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم، من قالها حين يصبح وحين يمسي سبع مرات كفاه الله ما أهمه من أمر الدنيا والآخرة ). [أخرجه أبو داود، وابن السني].

4- والله سبحانه وتعالى يحب المتوكلين :]

ولهذا قال لنبيه صلى اللَّه عليه وسلم: ( فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) [آل عمران: 159].

5- والله سبحانه وتعالى يضمن للمتوكلين عليه رزقهم لو أحسنوا التوكل عليه :

ولهذا قال النبي صلى اللَّه عليه وسلم: ( لو أنكم توكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصًا وتروح بطانًا ). [الترمذي، وقال: حسن صحيح].

6- والله سبحانه وتعالى يضمن للمتوكلين عليه الهداية والكفاية والوقاية :

ولهذا أمرنا النبي صلى اللَّه عليه وسلم أن نعزم التوكل عند خروجنا من البيوت وعند عودتنا؛ لئلا نحرم هذا الفضل. قال رسول الله صلى اللَّه عليه وسلم: ( إذا خرج الرجل من بيته فقال: بسم الله، توكلت على الله، لا حول ولا قوة إلا بالله. يُقال حينئذ: هديت وكفيت ووقيت. فتتنحى له الشياطين، فيقول له شيطان آخر: كيف لك برجلٍ قد هدي وكفي ووقي ). [أبو داود والترمذي]. وعند دخول البيت يقول: ( بسم الله ولجنا، وبسم الله خرجنا، وعلى الله ربنا توكلنا ). [أبو داود].

وفي الصحيح: ( إذا دخل الرجل بيته فذكر الله عند دخوله وعند طعامه قال الشيطان: لا مبيت لكم ولا عشاء ). [مسلم].

7- وأخيرًا يضمن الله للمؤمنين المتوكلين الجنة :

فيدخلهم الجنة بغير حساب ولا عذاب؛ لأنهم حققوا التوحيد قولاً وعملاً، قال النبي صلى اللَّه عليه وسلم: ( عُرضت عليَّ الأمم، فأخذ النبي يمر معه الأمة، والنبي يمر معه النفر، والنبي يمر معه العشرة، والنبي يمر معه الخمسة، والنبي يمر وحده، فنظرت، فإذا سواد كثير، قلت: يا جبريل هؤلاء أمتي؟ قال: لا، ولكن انظر إلى الأفق. فنظرتُ فإذا سواد كثير، قال: هؤلاء أمتك. وهؤلاء سبعون ألفًا قدامهم لا حساب عليهم ولا عذاب. قلت: ولِمَ؟ قال: كانوا لا يكتوون، ولا يسترقون، ولا يتطيرون، وعلى ربهم يتوكلون ). فقام عكاشة بن محصن فقال : ادع الله أن يجعلني منهم. قال: ( اللهم اجعله منهم ). ثم قام إليه رجل آخر فقال : ( ادع الله أن يجعلني منهم ). قال: ( سبقك بها عكاشة ). [البخاري، ك الرقاق].
النبي صلى اللَّه عليه وسلم سيد المتوكلين على الله

أمر الله تعالى نبيه محمدًا صلى اللَّه عليه وسلم بالتوكل عليه في تسع آيات من القرآن الكريم في جميع مراحل الدعوة ، ففي القرآن نجد قول الله تعالى :

[b]ـ الآية الاولى . قال الله تعالى {وَلِلّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الأَمْرُ كُلُّهُ فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ} [هود: 123].

ـ الآية الثانية . قال الله تعالى ( وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لاَ يَمُوتُ وَسَبِّحْ بِحَمْدِهِ ) [الفرقان: 58].

ـ الآية الثالثة . قال الله تعالى ( وَتَوَكَّلْ عَلَى الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ ) [الشعراء: 217].

ـ الآية الرابعة . قال الله تعالى ( فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّكَ عَلَى الْحَقِّ الْمُبِينِ ) [النمل: 79].

ـ الآية الخامسة . قال الله تعالى ( فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) [آل عمران: 159].

الآية السادسة قال الله تعالى( فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً ) [النساء: 81].

ـ الآية السابعة . قال الله تعالى ( وَإِن جَنَحُواْ لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ) [الأنفال: 61]

ـ الآية التامنة . قال الله تعالى ( وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً ) [الأحزاب: 3].

- {رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلاً} [المزمل: 9].

- {فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ} [التوبة: 129].

- {قُلْ هُوَ الرَّحْمَنُ آمَنَّا بِهِ وَعَلَيْهِ تَوَكَّلْنَا} [الملك: 29].

[center]قد كان النبي صلى اللَّه عليه وسلم سيد المتوكلين، قام بأعباء الدعوة إلى اللَّه عز وجل، ولم يلتفت إلى إعراض المعرضين وتوليهم ولا إلى جمع المشركين، ولا إلى تفلت المنافقين، ولكنه أخذ بأسباب البلاغ والنصر والتمكين واعتمد على ربه ووثق بوعده ونصره فكان النصر المبين والتمكين للمؤمنين ، ولهذا قال للصديق في الغار: ( ما ظنك باثنين الله ثالثهما ، لا تحزن إن الله معنا ). ( فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا ) [التوبة: 40]. وقال بعد أُحد: ( حسبنا الله ونعم الوكيل ). ( فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ ) [آل عمران: 174].

وبشر أصحابه يوم الأحزاب عند حفر الخندق بفتح فارس والروم ، ولهذا قام أصحابه من بعده بواجب الدعوة إلى اللَّه خير قيام ، فأقاموا خلافة راشدة على منهاج النبوة، ومكن اللَّه عز وجل لهم في الأرض.

ومن تمام توكله على ربه سماه اللَّه عز وجل المتوكل ، فقال: ( يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهدًا ومبشرًا ونذيرًا، وحرزًا للأميين ، أنت عبدي ورسولي ، سميتك المتوكل ، ليس بفظ ولا غليظ ولا صخاب بالأسواق ، ولا يدفع السيئة بالسيئة ، ولكن يعفو ويصفح ، ولن يقبضه الله حتى يقيم به الملة العوجاء بأن يقولوا: لا إله إلا الله فيفتح بها أعينا عميًا ، وأذانًا صمًا ، وقلوبًا غلفًا ). [البخاري (4838)].

ـ قال ابن حجر : سماه ربه المتوكل على اللَّه لقناعته باليسير والصبر على ما كان يكره. اهـ.

ـ ولذلك يرى العلماء أنه لا يقدر على القيام بأعباء الدعوة والرسالة إلا من صدق في توكله على اللَّه واعتماده عليه ، فقام النبي صلى الله عليه وسلم بهذه الدعوة خير قيام بحسن توكله ، فأعانه ربه ووفقه ومكن له حتى أقام الملة العوجاء ، ودخل الناس في دين الله أفواجًا، وكان أكثر الأنبياء تابعًا يوم القيامة .
[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد
المدير العام


عدد المساهمات : 643
نقاط : 1535
تاريخ التسجيل : 22/12/2009
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: فضل التوكل على الله    الجمعة مايو 06, 2011 5:54 am

كلام صحيح 100%


فالتوكل على الله يشكل نصف الاسلام

مشكوور ويعطيك الف عافيه

لك مني اجمل تحيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ibdas.alafdal.net
عرب ستار
عضو جديد


عدد المساهمات : 45
نقاط : 92
تاريخ التسجيل : 03/05/2011

مُساهمةموضوع: رد: فضل التوكل على الله    الأحد مايو 15, 2011 12:08 am

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احمد الياسرجي
عضو فعال


عدد المساهمات : 100
نقاط : 100
تاريخ التسجيل : 15/08/2011

مُساهمةموضوع: رد: فضل التوكل على الله    الإثنين أغسطس 15, 2011 8:26 pm


جزاك الله خيرا علي موضوعك القيم
وبارك الله فيك
موضوع رائع ومتميز
تحياتي لك



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فضل التوكل على الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة الابداع والتفوق .: IBDAS .: :: الاقسام العامة :: الاقسام العامه :: المنتدى الاسلامي / Islamic-
انتقل الى: